. المتواجدون الآن: 3
. جديد اليوم: 17
. جديد بالأمس: 40
. مجموع الزوار: 297695
#منح_الباحثة _ديالا_رمضان_أحمد درجة الدكتوراه في اللغة العربية#بتقدير_امتياز

 

 نوقشت في #قسم_اللغة_العربية في كلية الآداب والعلوم الإنسانية #بجامعة_البعث_رسالة_الدكتوراه للطالبة ديالا رمضان أحمد تحت عنوان" التفكير النحوي عند النحوي المعاصر د. تمام حسان" بإشراف الدكتور: #رضوان_القضماني.

تألفت لجنة الحكم والمناقشة من السادة الدكاترة: #عصام_الكوسى_عضواً، #هايل_الطالب_عضواً، #هيام_علي_عضواً، #وائل_الديوب_عضواً.

#وأشارت_الباحثة_أن بحثها تناول جهود الدّكتور تمّام حسّان في الدّرس النّحويّ، وأهم الأفكار الجديدة والنّظريّات الحديثة الّتي طرحها في النّحو العربيّ، متمثّلة بنظريّة القرائن، والتّقسيم السّباعيّ الجديد للكلم، إضافة إلى آرائه المتفرّقة في بعض المسائل النّحويّة، منها مسألة الزّمن، والمعنى وغيرها من المسائل المتفرّقة الّتي وافق الدّكتور تمّام القدماء أو خالفهم فيها.

وبينت أن بحثها تناول تعريف الفكر النّحويّ بمعنييّه الاصطلاحيّ واللّغوي عند القدماء والمحدثين، وانتقلت بعد ذلك إلى دراسة أسباب ومراحل نشوء الفكر النّحويّ، ثمّ تجديد الفكر النّحوي عند المحدثين، ليكون ذلك مدخلاً وتمهيداً لدراسة الفكر النّحويّ لدى الدّكتور تمّام، إذ تناولنا مباحث الزّمن لديه، وتوجّهاته الجديدة في مجال الزّمن، إضافة إلى رؤيته في المعنى اللّغويّ، إذ رأى أنّ القدماء قصّروا في دراسة المعنى؛ لذا قدّم طرحاً جديداً في دراسته، ناتجاً عن تأثّره بأستاذه فيرث، كما تناولنا مخالفاته للنّحاة في بعض الآراء النّحويّة، وقد قلنا: "آراء" ولم نقل "موضوعات"؛ لأنّ خلافه مع النّحاة كان عبارة عن آراء متفرّقة في بعض الأبواب النّحويّة، وانتقلت إلى نظريّة العامل عند القدماء، الّتي قدّم الدّكتور تمّام نظريّة القرائن كنظريّة بديلة عنها؛ لذا انتقلنا من دراسة العامل إلى النّظريّة البديلة عنه "نظريّة القرائن" بشقّيها المعنويّ من خلال قرائن " الإسناد، الإضافة، التّخصيص، التّبعيّة"، واللّفظيّ من خلال قرائن: "الحركة الإعرابيّة، الرّتبة، التضام، التّنغيم، الأداة، الصّيغة، الرّبط، المطابقة"، ثمّ أجرينا موازنة بين العوامل المعنويّة والقرائن المعنويّة، وكذلك الأمر بين العوامل اللّفظيّة والقرائن اللّفظيّة، لنتحدّث في نهاية الفصل عن التّرخّص في القرائن، وبحثت أيضاً في تقسيم الكلم لدى الدّكتور تمّام، وقد تناوله بين مباحثه الصّرفيّة، في حين رأينا سيبويه وأغلب النّحاة درسوه في أبواب النّحو، وقمنا بدراسة الأقسام كما وجدناها عند القدماء ضمن الفكر النّحويّ عند الدّكتور تمّام، فتناولنا تقسيم الكلم عند أبرز النّحوييّن المحدثين، لننتقل منه إلى دراسة الكلم عند الدّكتور تمّام؛ إذ قسّم الكلم إلى سبعة أقسام، فأطاح بالتّقسيم الثّلاثيّ الّذي اتّفق عليه القدماء، وقد اطّلع على الأفكار المتفرّقة الّتي أشار إليها النّحاة القدماء إشارة عابرة في كتبهم، ففصّل القول فيها، ليضيف أقساماً جديدة للكلم تشمل: "الخالفة، الظّرف، الصّفة، الضّمير، الأداة"، ثم تناولنا آراء بعض النّحاة في تقسيم الدّكتور للكلم بين موافق ومعارض، وختمنا الفصل الثّالث بأهمّ النتائج الّتي توصّلنا إليها في دراسة الكلم.

وفي نهاية المناقشة تم منح الباحثة #ديالا_رمضان_أحمد درجة الدكتوراه في اللغة العربية #بتقدير_امتياز_وعلامة_قدرها 85%.

استعراض الصور بواسطة عارض الصور